ترجمات خاصّة

وحدها السيادة الوطنية تقدمية: برونو غيغ*- ترجمة: علي إبراهيم

أثناء انعقاد القمة الخامسة والعشرين للدول الأعضاء في منظمة الوحدة الأفريقية، بتاريخ 26 تموز- يوليو 1987، أدان رئيس المجلس الثوري في بوركينا فاسو الاستعباد الجديد الذي تخضع له أفريقيا قائلاً : ‘إن أصول الديون تعود إلى أصول الاستعمار. إن أولئك الذين أقرضونا المال، هم أنفسهم من قاموا باستعمارنا، إنهم هم من يحكمون دولنا واقتصادياتنا، المستعمرون هم من تسببوا بالديون الأفريقية لدى الجهات المانحة.‘

ترجمات خاصّة

وعد بلفور.. عنف النصّ: برونو غيغ*- ترجمة: علي إبراهيم

إن قراءة صحيفة لوفيغارو من حينٍ إلى آخر تتيح اكتشاف بعض الدرر! أقتبس: ‘إن إعلان بلفور هو أحد أهم الوثائق الديبلوماسية في تاريخ الشرق الأوسط في القرن العشرين: وعد بإقامة وطن قومي يهودي في فلسطين، لقد حصلت الصهيونية السياسية على ضمانة حقوقية دولية‘ (فيرونيك لاروش-سينوريل 31 تشرين الأول). إنه أمر قوي، لا بل قوي جداً. إن تصوير إعلان بلفور على أنه ‘ضمانة حقوقية دولية‘ يكشف بوضوح عن إنجاز خيالي.

ترجمات خاصّة

1917- 2017. (1) في مواجهة المذبحة الكبرى: برونو غيغ*- ترجمة: علي إبراهيم

شكلت الحرب العالمية الأولى، تلك المذبحة الكبرى، المرجل الذي طبخ فيه سحرة الرأسمالية كل مآسي القرن العشرين. ومثل الحروب المعاصرة التي تسبب بها جشع الطغمة المالية المعولمة، فقد كان السبب في مجزرة 1914-1918 المزاحمة الشرسة بين الدول الصناعية، النهمة للأسواق الجديدة.

ترجمات خاصّة

غرب بائس! سوريا البطلة.. بشار يسحق داعش: برونو غيغ *- ترجمة: علي إبراهيم

ما الذي لم نسمعه عن هذا الجيش السوري الذي، في هذه اللحظات التي أكتب فيها هذه الأسطر، يحطم الطوق الذي أحكمته داعش حول مدينة دير الزور! هذا الجيش الذي تمّ تحقيره في وسائل الإعلام الغربية، وتمّ اتهامه بأشنع الفظائع، ووصفه بالميليشا التي تعمل لحساب عشيرة بعينها، وجّه صفعة لن تنسى إلى كل هؤلاء الكواسر الذين اتهموه بخدمة سلطة ‘مجرمة‘ بينما هو يقاتل الدودة الطفيلية التي كان المسؤولون الغربيون، هؤلاء الجبناء، يرمون لها الغذاء طوال سنين عديدة.

ترجمات خاصّة

1973 -2017.. انهيار اليسار الفرنسي: برونو غيغ *- ترجمة: علي إبراهيم

ما الذي جرى مابين 1973 و 2017؟ منذ حوالى نصف قرن، كان اليسار الفرنسي والأوروبي متضامناً- بالكلام على الأقل- مع التقدميين والثوريين في بلدان الجنوب. ودون أن يتنكر للأخطاء المرتكبة وللصعوبات غير المتوقعة، لم يكن يطعن رفاقه الأميركيين- اللاتينيين في الظهر. لم يكن يوزع المسؤوليات ما بين الانقلابيين وضحاياهم عن طريق إصدار نوع من أحكام سليمان (الحكم بين المرأتين اللتين كانتا تتنازعان حول الطفل- من المترجم). كان اليسار يتخذ موقفاً، وإن كان غير معصوم من الخطأ، ولم يكن يمارس الرقابة الذاتية بهلع ولا التنازل للخصم بطريقة دفاعية.

ترجمات خاصّة

رسالة مفتوحة إلى مهرجي الثورة السورية: برونو غيغ*- ترجمة: علي إبراهيم

أسرفتم بالخطابة الوعظية من أجل اتهام حكومة لم تكن وحدها المسؤولة عن العنف. لقد رأيتم المظاهرات العديدة ضد بشار الأسد، لكنكم لم تروا التجمعات العملاقة المؤيدة للحكومة وللإصلاحات والتي ملأت شوارع دمشق وحلب وطرطوس. قمتم بالإحصاء الشنيع لضحايا الحكومة، لكنكم نسيتم إحصاء ضحايا المعارضة المسلحة. برأيكم هنالك ضحايا جيدون وضحايا سيئون، ضحايا يستحقون أن يتم الحديث عنهم وضحايا لا يريد أحد السماع بهم. بشكل مقصود، رأيتم الضحايا الأولين وتعاميتم عن الضحايا الآخرين.

ترجمات خاصّة

جواب مختصر إلى صديق عن فلسطين وعن سوريا: برونو غيغ*- ترجمة: علي إبراهيم

أنت تتألم من المصيبة التي ألمت بالشعب السوري، وتتساءل إن كان واجباً عليك إدانة السياسة التي تتبعها الحكومة السورية من أجل نفس الأسباب التي تدفعك لإدانة سياسة الحكومة ‘الإسرائيلية‘. أجيبك أن هذه المماثلة خادعة. لأن الشعب السوري بغالبيته يقف إلى جانب حكومته وجيشه الذين يقاتلون لصدّ غزو منسق من الخارج.

ترجمات خاصّة

  • فيديل، اسم على مسمّى: برونو غيغ*- ترجمة: علي إبراهيم
    فيديل، اسم على مسمّى: برونو غيغ*- ترجمة: علي إبراهيم

    رحل فيديل كاسترو إلى العالم الآخر للتو، و فوراً بدأنا نسمع الضجيج الكاذب الذي ينشره المفترون حسب الطلب. وبدأ أبناء آوى العاملون في الصحافة البرجوازية يحومون حول جثمانه بشراهة. إنهم أنفسهم أولئك الذين ألقوا بقذاراتهم على هوغو شافيز . لاشك أن هؤلاء الصحفيين الأقزام الخدم لدى أسيادهم، كلاب حراسة رأس المال سوف ينعقون ويصيحون: كان فيديل كاسترو طاغية.

ترجمات خاصّة

  • 1917- 2017 (2) شرارة اكتوبر: برونو غيغ*- ترجمة: علي إبراهيم
    1917- 2017 (2) شرارة اكتوبر: برونو غيغ*- ترجمة: علي إبراهيم

    سنة 1916، نشر لينين موضوعاته الشهيرة ‘موضوعات حول حق الأمم في تقرير مصيرها‘، وهو دون شك أحد أكثر النصوص خصباً. إن النضال من أجل التحرر الوطني سوف يدفع البروليتاريا إلى نسيان الثورة الإشتراكية، قال له رفاقه. فأجابهم لينين أن الإشتراكية تعني النضال ضد كافة أشكال الاضطهاد، وأخذ على محمل الجد مسألة حق تقرير المصير الوطني، رافضاً الأممية المجردة.

خاص أورهاي

مقالات ودراسات

  • لماذا يساركم ليس يسارنا: برونو غيغ- ترجمة: علي إبراهيم
    لماذا يساركم ليس يسارنا: برونو غيغ- ترجمة: علي إبراهيم

    أيها الدجّالون ذوي الابتسامة المعسولة، أو المتبجحة على النمط الموسوليني، أنتم تقدميون من النوع الرخيص. تريدون عالماً أكثر تلاحماً وتضامناً كما تدعون، لكنكم لم تتوقفوا يوماً عن تقديم المبررات للتدخلات الغربية في شؤون الآخرين.