قانون بريطاني جديد سيكلف غوغل وفيسبوك الملايين

2017-08-08 19:50 PM منوعات
قانون بريطاني جديد سيكلف غوغل وفيسبوك الملايين
قررت الحكومة البريطانية طرح قانون جديد يهدف إلى حماية مستخدمي مواقع التواصل الإجتماعي وصون خصوصياتهم، وهذا القانون في حال طبق سيكلف كل من غوغل وفيسبوك غرامات مالية كبيرة يمكن أن تصل إلى مليارات الدولارات.
 
وبفضل هذا القانون سيتمكن المستخدمون من حماية بياناتهم بشكل أفضل والسيطرة عليها بأريحية، وسيفرض على الشركات إجراء بعض التعديلات في عقود إستخدام بيانات المستخدمين في سبيل الترويج والإعلانات.
 
ويفرض القانون ضريبة مالية تصل إلى 22 مليون دولار في كل مرة تخرق فيه الشركات القواعد الموضوعة، وتدفع الضريبة لمكتب مفوض المعلومات إيكو.
 
وذكر مختصون قانونيون أنهم يستبعدون أن يدخل القانون حيّز التنفيذ بشكل مستقيم بل سيتدرج على مراحل ويرجّح أن يتم وضع قيود بسيطة شيئاً فشيئاً.
 
وسيفرض القانون كذلك حذف المحتويات غير المناسبة للأطفال بشكل نهائي ولن يبقي على أدوات التحذير والتعطيل الإفتراضية.
 
وبموجب مشروع القانون الجديد، ستحتاج الشركات إلى موافقة صريحة من المستخدمين لإرسال المواد الترويجية عبر البريد الإلكتروني.
 
وعن هذا المشروع صرح مات هانكوك وزير الدولة للشؤون الرقمية: "إن القانون مصمم لدعم الشركات في استخدام البيانات، ويعطي المستهلكين الثقة بأن بياناتهم محمية وأن أولئك الذين يسيئون استخدامها سيحاسبون".
 

التعليقات

كتابة تعليق جميع الحقول مطلوبة.




انقر هنا للتحديث: تحديث

كاريكاتير

فلسطين للفنان إحسان الشمندي