ريابكوف: موسكو ترفض قطعياً مشروع القرار المقدم من قبل باريس ولندن حول الهجمات الكيميائية في سوريا

2016-12-28 15:31 PM سوريا والعالم
ريابكوف: موسكو ترفض قطعياً مشروع القرار المقدم من قبل باريس ولندن حول الهجمات الكيميائية في سوريا
أكد سيرغي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي اليوم أن موسكو ترفض قطعياً مشروع القرار المقدم في مجلس الأمن الدولي من قبل باريس ولندن حول الهجمات الكيميائية في سورية، مشيراً إلى أن المحاولات الفرنسية البريطانية لن تنجح.
 
وقال ريابكوف في تصريح صحفي وفق ما نقل موقع روسيا اليوم.. “ينص مشروعهم على فرض عقوبات وهو أمر نرفضه قطعيا”، مضيفاً ان “موسكو تحذر الغرب من محاولات تأجيج التوتر في مجلس الأمن من جديد”.
 
ودعا الدبلوماسي الروسي إلى “العمل على إزالة خطر استخدام الكيميائي في سوريا بهدوء بدلا من محاولة استخدام هذا الموضوع للضغط على سورية”، مضيفاً ..”قدمت روسيا في وقت سابق من العام الجاري اقتراحاً حول وضع معاهدة للتصدي للإرهاب الكيميائي والبيولوجي ويجب علينا أن نسير في هذا الطريق بدلا من أن نحاول مثل شركائنا في بريطانيا وفرنسا استغلال هذا الوضع لزيادة الضغط السياسي على دمشق ولا نرى أي أهداف أخرى وراء هذا التحرك”.
 
يذكر أن الحكومة السورية وجهت عشرات الرسائل إلى الأمين العام للأمم المتحدة ورؤساء مجلس الأمن المتعاقبين ولجنة القرار 1540 تحوي معلومات مفصلة وموثقة حول قيام بعض حكومات الدول الداعمة للإرهاب وخاصة النظامين التركي والسعودي بتسهيل حصول التنظيمات الإرهابية.
 
على أسلحة ومواد كيميائية تم استخدامها من قبل هذه التنظيمات ضد المدنيين والجيش العربي السوري ولا سيما في الهجوم الكيميائي الذي شنته التنظيمات الإرهابية في كل من خان العسل والغوطة الشرقية.

التعليقات

كتابة تعليق جميع الحقول مطلوبة.




انقر هنا للتحديث: تحديث

الأخبار ذات الصلة

كاريكاتير

فكر إرهابي