مقتل 25 إرهابيا من جيش الفتح في ادلب

2017-01-04 03:55 AM محليات
مقتل 25 إرهابيا من جيش الفتح في ادلب
قتل 25 إرهابيا على الأقل من "جبهة فتح الشام" ("جبهة النصرة" سابقا)، بينهم قادة، جراء غارة استهدفت مركزا رئيسيا للتنظيم في بلدة سرمدا بريف إدلب شمال غرب سوريا، وفق ما أفاد ناشطون سوريون معارضون.
 
وبحسب الناشطين، فإن طائرات لم تعرف هويتها استهدفت مركزا رئيسيا لـ"جبهة فتح الشام" قرب بلدة سرمدا في ريف إدلب الشمالي الغربي".
 
وأشاروا إلى أن الغارة أسفرت عن مقتل 25 عنصرا، على الأقل، من "الجبهة"، بينهم قيادات، كانوا يعقدون اجتماعا داخل المركز.
 
واتهمت "جبهة فتح الشام" على قناتها، عبر تطبيق تلغرام، التحالف الدولي بشن الغارة.
 
فيما ذكر مراسل لفرانس برس أن غارات عدة استهدفت أيضا مواقع أخرى داخل بلدة سرمدا بينها حاجز لـ"جبهة فتح الشام". وقال إنه شاهد سيارات إسعاف عدة تهرع إلى المواقع التي استهدفتها الغارات.
 
وتشهد الجبهات الرئيسية في سوريا وقفا لإطلاق النار، بدأ العمل به منتصف ليل الخميس إلى الجمعة، بموجب اتفاق توصلت إليه موسكو وأنقرة. وهو أول اتفاق يتم برعاية تركية مباشرة، بعدما كانت الولايات المتحدة شريكة لروسيا في اتفاقات سابقة لوقف إطلاق النار لم تصمد.
 
RT

التعليقات

كتابة تعليق جميع الحقول مطلوبة.




انقر هنا للتحديث: تحديث

الأخبار ذات الصلة

كاريكاتير

عهد التميمي