الصين تجري تجربة جديدة لإنتاج الطاقة.. ارقد بسلام أيها الوقود الإحفوري: كارلي كاسيلا- ترجمة: علي إبراهيم

2017-06-28 17:32 PM اقتصاد
الصين تجري تجربة جديدة لإنتاج الطاقة.. ارقد بسلام أيها الوقود الإحفوري: كارلي كاسيلا- ترجمة: علي إبراهيم
الصين تجري تجربة جديدة لتزويد مقاطعة بكامل احتياجاتها من الطاقة لمدة سبعة أيام  من خلال الطاقات المتجددة 
 
ارقد بسلام أيها الوقود الإحفوري
 
كان هنالك الكثير من الشكوك حول إمكانية الطاقة المتجددة إنتاج كل احتياجاتنا المستقبلية من الطاقة. وهكذا خلال الأسبوع الماضي، قامت مقاطعة صينية  بإظهار أنه بإمكان منطقة بكاملها أن تعمل على الطاقة الخضراء فقط.
يبدو أنهم فعلوها. لمدة سبعة أيام متواصلة عاش أكثر من 5 ملايين مواطن في مقاطعة كينغهاي شمال غرب الصين على الطاقة المتجددة، حسبما أوردت وكالة شينخوا الحكومية للأنباء.
كانت الإثارة جزءاً من التجربة، التي قامت بها شركة الكهرباء الصينية الحكومية، التي تهدف إلى إثبات أنه لا حاجة للوقود الإحفوري من أجل إنتاج الحاجات المستقبلية من الطاقة.
مابين 17 و 23 حزيران 2017، قامت المقاطعة بإنتاج كل ما يحتاجه سكانها البالغ عددهم 5.2 مليون نسمة من الطاقة من مصادر الطاقة النظيفة، بما فيها الطاقة الشمسية وطاقة الرياح والطاقة المائية.
"إنها تجربة ذات أهمية عظيمة في التشجيع على استعمال الطاقة النظيفة في الصين بطريقة مستدامة وفعالة، كونها التجربة الأولى من هذا النوع على مستوى البلاد وكونها خطوة أولى في تحويل الطاقة" كما قال في تصريح صحفي كوان شينمينغ، المدير العام لشركة كينغهاي للطاقة الكهربائية، وهي شركة تابعة لشركة الكهرباء الصينية الحكومية.
خلال الأسبوع الذي استغرقته التجربة، وصل استهلاك الكهرباء إلى 1.1 مليار كيلو واط ساعي، وهي كمية تحتاج إلى حوالي 535 ألف طن من الفحم.
ساهمت الطاقة المائية بإنتاج 72.3% من تلك الكمية من الكهرباء، فيما ساهمت الطاقة الشمسية وطاقة الرياح بإنتاج الباقي.
من المهم ملاحظة أنه لم يتم التأكد من تلك الأرقام من قبل مصادر مستقلة حتى الآن، لذلك نعتمد على التصريحات الرسمية في الوقت الراهن.
لكن، في حال تم تأكيد الأمر، فإن تجربة كينغهاي تقدم الدعم لفكرة أن الكهرباء يمكن أن تبقى مستقرة دون الحاجة للفحم أو الغاز لتأمين "الحمل الأساسي" للطاقة، وهو ما يزعمه العديد من معارضي الطاقة المتجددة. في الواقع لم تعاني الشركات في كينغهاي من أية تقلبات في الكهرباء طوال التجربة.
"الطاقة النظيفة هي الملاذ الأخير. يجب علينا تقليص اعتمادنا على الوقود الإحفوري، وتحسين بنية الطاقة، وتخفيض انبعاثات الكربون" كما صرح هان تي، نائب المدير للعام لشركة كينغهاي للكهرباء، لوكالة شينخوا.
بحسب الإدارة الصينية الوطنية للطاقة، تخطط الصين لاستثمار2.5 تريليون يوان (366 مليار دولار أميركي) في مجال تكنولوجيات الطاقة المتجددة حتى سنة 2020.
هذه الخطوة سوف تخلق 13 مليون فرصة عمل، وتضع الصين في مقدمة الدول التي تستخدم تكنولوجيا الطاقة المتجددة.
بتصرف
 
28 حزيران 2017
 
المصدر:
https://www.sciencealert.com/a-chinese-province-just-ran-on-100-renewable-energy-for-7-days
 

التعليقات

كتابة تعليق جميع الحقول مطلوبة.




انقر هنا للتحديث: تحديث

الأخبار ذات الصلة

كاريكاتير

فلسطين للفنان إحسان الشمندي